UNDAC – منظمة تقييم وتقدير الكوارث في الولايات المتحدة – تابع لمنظمة الشؤون الإنسانية، تتضمن فريق خبراء لإدارة الكوارث من البلدان التي تقبل التعيين والتمويل من العديد من الحكومات المشاركة في منظمات الأمم المتحدة الأخرى. بعد تلقي نداء استغاثة من الدولة المصابة بالكارثة، يكون طاقم المساعدة جاهزًا في غضون ساعات قليلة للخروج إلى منطقة الهدف لتقييم وتحديد المعدات والحاجات اللازمة، والمساعدة في تنسيق المساعدات الدولية.

OCHA – منظمة الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، المسؤولة عن تنسيق وتنظيم جميع وكالات الإغاثة والمساهمة في الاستجابة للكوارث. دور المنظمة في التحريك والتنسيق الفعال بين الأنشطة الإنسانية، بالتعاون مع المنظمات الوطنية والعالمية، من أجل تسهيل المعاناة التي يعاني منها الناس في الكوارث.

WHO - منظمة الصحة العالمية، منظمة تنسيقية توجيهية لقضايا الصحة العالمية. توفر المنظمة المبادئ التوجيهية والمعايير الصحية. وتعمل المنظمة عن كثب مع الدول المشاركة بالأمم المتحدة والشركاء الدوليين، لمساعدة المجتمعات على الاستعداد والاستجابة والتعافي من الأحداث الطارئة والكوارث.

INSARAGالمجموعة الاستشارية الدولية للبحث والإنقاذ، منظمة الأمم المتحدة تهدف إلى تنسيق البحث والإنقاذ في مختلف المنظمات العالمية في شتى المناطق وتعيين أفضل طرق العمل والتنسيق الدولي لإنقاذ المحاصرين.

FEMAالوكالة الاتحادية لإدارة الطوارئ – وكالة اتحادية مسؤولة عن الفيدرالية الأمريكية للاستعداد، التحضير والاستجابة، التخفيف من التأثيرات السلبية، والتعافي من أحداث الكارثة في الولايات المتحدة، بما في ذلك الكوارث من مصادر طبيعية أو من صنع الإنسان، وربما أعمال تخريبية.

ICRCالصليب الأحمر، اللجنة الدولية للصليب الأحمر – تنظيم المساعدات الإنسانية المقر الرئيسي في جنيف، سويسرا. تقوم المنظمة بموجب اتفاقية جنيف ويتم تمويلها من قبل الدول المشاركة في الاتفاقية. رمز الصليب الأحمر، هو في الواقع رمزا للحماية الدولية، علامة لكل الأشخاص الذين يعملون في مجال حماية الجرحى والمصابين في ميدان المعركة. المنظمة تواجه الصراعات (الحروب) المحلية والدولية، ومعاملة المدنيين والجرحى نتيجة المكافحة ومنع الضرر ومعاملة أسرى الحرب.

NGO'sالمنظمات غير الحكومية – تلعب دورا رئيسيا في السنوات الأخيرة في الساحة الوطنية. تتدخل في حماية حقوق الإنسان والمساعدة الإنسانية وحماية البيئة من الكوارث، تتزايد النشطات وتتوسع لمجالات التنمية الاجتماعية والاقتصادية. هذه المنظمات تعمل بشكل مستقل ومنفصل عن الحكومة وبدون أي انتماء.